اخر الاخبارالفعاليات والنشاطات

بلدية قلقيلية تحتفل باختتام أعمال تسوية الاراضي في قلقيلية

قلقيلية :  تحت رعاية محافظ  قلقيلية اللواء رافع رواجبة ورئيس هيئة تسوية الاراضي والمياه محمد شراكة  ورئيس بلدية قلقيلية فيصل شريم نظمت بلدية قلقيلية اليوم  حفل اختتام أعمال تسوية الاراضي في قلقيلية بحضور اعضاء من المجلس البلدي  وممثلي المؤسسات الامنية والرسمية والأهلية وطواقم هيئة تسوية الأراضي وممثلي فصائل العمل الوطني ، والجهات المختصة ذات العلاقة و إعلاميين

وبدأ الحفل بالسلام الوطني الفلسطيني، وقراءة الفاتحة على ارواح الشهداء تلته كلمة لمحافظ قلقيلية رافع رواجبة نقل فيها تحيات الرئيس محمود عباس ابو مازن ومباركته انجاز اعمال التسوية في قلقيلية مؤكدا على اهمية المشروع الوطني وذلك تعزيزا وتثبيتا لحقوق المواطن الفلسطيني على ارضه وكحاجة وضرورة ملحة للدفاع عن الأرض في مواجهة غول الاستيطان وحمايتها من الضياع  مثمنا دور بلدية  قلقيلية المهم ممثلة بالمجلس السابق  والحالي وهيئة تسوية الاراضي والطواقم العاملة وجميع الشركاء  على ما بذلوه من تعاون كبير لتحقيق هذا العمل المتميز

بدوره بارك  شريم لأهالي المدينة اختتام المشروع الوطني الاستراتيجي المرتبط بتاريخنا في فلسطين من التمسك بالأرض وإثبات ملكيتنا لها والثبات عليها وتحقيق الامن والامان للمواطنين مشيرا ان مدينة قلقيلية أول مدينة في الضفة انجزت المشروع الذي  يعتبر نقلة نوعية في مجال التنظيم الداخلي للمدينة وأحد أوجه المواجهة الحقيقية مع الاحتلال مشيرا الى المراحل التي تم فيها المشروع موضحا انه تم انجاز ما مساحته 380 دونم موزعة على 12حوض بالإضافة الى انجاز 1650 معاملة افراز وتسوية مشيداً بجهود طواقم هيئة التسوية ممثلةً برئيس الهيئة الأستاذ محمد شراكه وكافة العاملين من الطواقم والشركاء الحقيقيين التي سخرت إمكانياتها وتقديم كافة التسهيلات للوصول الى هذا الانجاز المهم لما يعود به من فائدة على المواطنين  شاكرا رئيس واعضاء  المجلس البلدي السابق وكافة العاملين لإنجاح هذا المشروع

وثمن شراكة هذا الإنجاز في محافظة قلقيلية المناضلة التي لها خصوصيتها كونها مستهدفة من قبل الاحتلال قائلا “نزف الى شعبنا في محافظة قلقيلية وفي مدينة قلقيلية بالذات والذي سنستلم كواشين الطابو لأهلها ليكون كل صاحب حق معه شهادة التسجيل الورقة القانونية الوحيدة التي تثبت الملكية وبعده لا يكون أي بيع او شراء الا من خلال السند القانوني”  مشيرا ان القيادة الفلسطينية تعمل بكل جد وعزيمة واصرار من اجل النهوض بقطاع الاراضي والمياه لحماية الارض مؤكدا على اهمية المشروع باعتباره شهادة ميلاد لكافة اراضي دولة فلسطين ويمس حياة كل مواطن  ويسهم في الحفاظ على السلم الأهلي وحل كافة النزاعات على ملكيات الأراضي  والمحافظة على الارض من المصادرة والتسريب وتدعم الاقتصاد الوطني وتثبت حقوق الاراضي والمياه لأصحابها مباركا لأهالي مدينة قلقيلية على الانجاز الهام كأول مدينة فلسطينية اكتملت فيها اعمال التسوية  قائلا “نفتخر بالإنجاز النوعي الذي يضاف الى انجازات الهيئة والتي قاربت مليون واربعمائة الف دونم أي ما يزيد عن 45 % من الاراضي الغير مسواة  مشددا على مواصلة الجهد لإنجاز كافة اراضي محافظة قلقيلية مثمنا دعم محافظ قلقيلية لأعمال التسوية مشيدا بدور بلدية قلقيلية وطواقم العمل على هذا الانجاز

وتخلل الحفل  فيديو تعريفي حول المشروع ومراحل عمله وانجازاته

وفي نهاية الحفل تم تسليم  كواشين لعدد من موطني المدينة  التي أنجزت فيها أعمال التسوية في قلقيلية وتكريم كافة العاملين في هذا المشروع

 

العلاقات العامة والاعلام

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

Facebook