اخر الاخبارلقاءات الرئيس

وفد بلدية قلقيلية يختتم زيارته بلقاء جماهيري في مجلس قلقيلية 

وفد بلدية قلقيلية يختتم زيارته بلقاء جماهيري في مجلس قلقيلية
اختتم رئيس بلدية قلقيلية الدكتور هاشم المصري بحضور ومشاركة عضو المجلس البلدي مصطفى ابو صالح سلسلة لقاءاته باهالي قلقيلية في الاردن بلقاء جماهيري لعموم اهالي قلقيلية في مجلس قلقيلية في طبربور بالاردن ،ويصف قلقيلية بالحكاية والرواية .
بدا اللقاء بعزف السلامين الملكي الاردني والوطني الفلسطيني تلاه قراءة ايات من الذكر الحكيم .
رئيس بلدية قلقيلية الدكتور هاشم المصري اثنى في بداية كلمته على اللقاء الذي يجمع كل اهالي قلقيلية من جمعية وديوان اهالي قلقيلية في المجلس ، شاكرا الجهود التي تعمل وتقدم الخير لاهالي قلقيلية وتعمل لاجلها .
واضاف د. المصري انه مهما تباعدت الاجسام ، الا ان الروح تتواصل بينهم ، مذكرا بالقول ان من شرب من ماء قلقيلية يبقى متعلقا بها ، وان ابناء قلقيلية هم افضل الرسل فهم خير من حمل رسالة المحبة والتعايش .
وشكر المصري الملك عبد الله الثاني بن الحسين لما قدمه للقضية الفلسطينة ، كما وشكر الرئيس القائد ابو مازن على ما يقدمه من اجل فلسطين في كافة المحافل العربية والدولية .
وقال ان البلدية تعمل على تثبيت المواطنين في ارضهم وكسر الحصار المفروض على المدينة ، التي صودرت معظم اراضيها واقيم حولها المستوطنات وجدار الفصل العنصري ،وان اراضي قلقيلية تتلاشى شيئا فشيئا بسبب الزحف العمراني ، والذي قلص الاراضي الزراعية الى ما يقارب من 2000 دونم ، وكان لابد من حلول ابتكارية للصمود وكسر الحصار فعملت البلدية على انشاء المستنبت الزراعي والذي يخدم المشاتل الزراعية في داخل قلقيلية والمناطق التي تحيط بها .
واضاف المصري ان البلدية هي وحده جغرافية ذات استقلالية مالية ، وانها تعمل لخدمة اهالي المدينة ، من خلال تنفيذ استراتيجية واضحه بخطة طريق بينة وواضحه ، ضمن خطة زمنية لتنفيذها ، وان البلدية قامت بانجاز العديد من المشاريع من خلال الموازنات التي عملت عيها وتوفير مصادر الدخل الثابته ، والعمل بشكل تكاملي مع القطاع الخاص ، وفق حاجات المدينة من اجل النهوض بها ، وكان ذلك في مجالين السياحي والزراعي ، ففي المجال السياحي هناك حديقة الحيوانات الوطنية في قلقيلية فعملت البلدية على تطوير هذا المرفق الهام ينبني على مرافق متطورة مثل المطعم والفندق السياحي ، وتوفير برك سباحية ومدينة مائية ومتنزهات ، وستكون هناك العديد من المشاريع بالشراكه مع المجتمع المحلي .
اما على الصعيد الزراعي والتي تعتمد على الارض وهي محدودة جدا فعملت البلدية لتكون الزراعة مصدر اقتصادي للمدينة فكان العمل على الزراعية المائية وتعزيز تواجدها وكذلك انشاء المستنبت الزراعي لخدمة المشاتل والتي يبلغ عددها 57 مشتل في قلقيلية ويقوم بخدمتها وتوفير احتياجاتها مع توفير وحدة تدريب من خلال مركز الاستنساخ الزراعي .
وتحدث المصري حول استراحة وموقف وسوق العودة وقيام البلدية بشراء 16 دونم من الارض من اجل هذا المشروع الهام ،وكذلك نظرة البلدة نحو الطاقة الشمسية والعمل نحو انتاج 8 ميجا والذي بدات فعليا البلدية به وانتجت اول واحد ميجا منه ، بالاضافة الى مشروع تدوير النفايات ، علما ان هذه المشاريع هي مشاريع تحد من المشاكل التي تواجه البلدية وتساعد في ايجاد دخل لها .
كما وتعمل البلدية على تطوير سوق المدينة وتنظيمه وانشاء مواقف سيارات بشكل عمودي ، للحد من الازمة في المدينة ، بالاضافة الى مشاريع فتح وتعبيد الطرق واعادة تاهيل العديد منها .
كما وتقوم البلدية بالعمل على انشاء مركز القصر الثقافي والذي يخدم القطاع الشبابي .
وفي الختام قال المصري اننا نسعى للافضل وان تكون المدينة في مصاف المدن المتقدمه .
غسان الباشا رئيس الهيئة الادارية لمجلس قلقيلية قال في كلمته ان الدكتور هاشم المصري هو رمز من رموز قلقيلية وليس غريبا على احد من اهالي قلقيلية ، وان هذه الزيارة تعمل على تعزيز التواصل والتنسيق التام ومد جسور المحبه بين اهالي قلقيلية في الداخل والخارج .
واشاد مصطفى ابو صالح عضو المجلس البلدي في كلمته على استقبال اهالي قلقيلية وان قلقيلية تشتاق لكل اهاليها بكافة احيائها ، وانها عصية على الكسر .
وفي ختام اللقاء تم تبادل الهدايا وتقديم درع بلدية قلقيلية الى الحاج عبد الله سميك وكذلك الى الداعم حسن سميك .
يشار الى ان رئيس بلدية قلقيلية بحضور ومشاركة عضو المجلس البلدي مصطفى ابو صالح قد بدا سلسلة من لقاءات اهالي قلقيلية في الاردن بدات في جمعية قلقيلية ومن ثم ديوان اهالي قلقيلية لتعزيز التواصل معهم وتعريفهم عن مدينة قلقيلية وتاريخها ، بالاضافة الى انجازات بلدية قلقيلية وخططها التنموية والاستراتيجية التي تعمل بها من اجل الارتقاء بمدينة قلقيلية

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق