نشر بتاريخ :   20/03/2018 09:03 ص - بواسطة : lama dawoud






نظمت اليوم بلدية قلقيلية وبالتعاون مع مركز شاهد لحقوق المواطن والتنمية المجتمعية وبالشراكة مع وزارة الحكم المحلي وبدعم من برنامج اصلاح الحكم المحلي LRGB-GIZ لقاء مجتمعي حول حقوق الشباب واليات تعزيز الاستجابة لاحتياجاتهم في عملية التخطيط وذلك بحضور ومشاركة رئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري والوكيل المساعد في وزارة الحكم المحلي م. احمد غنيم وهانزفرارهوف ممثلا عن GIZ ومدير عام مديرية الحكم المحلي حاتم مسلم ومدير البلدية م. عبد المؤمن عفانة وكايد معاري ممثل مؤسسة شاهد ومؤيد عفانة ممثلا عن مديرية التربية والتعليم وعدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المحلي والشباب وطلبة مدارس.
ورحب د. المصري بالحضور مؤكدا على اهمية الشباب في التنمية المجتمعية وضرورة تلبية احتياجاتهم في عملية التخطيط قائلا “الشباب هم امل فلسطين وبهم تبنى الدولة وهم جيل التحرير وبناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف فالشباب هم العزيمة والارادة”
وأشار المصري ان البلدية تعمل على تشكيل مجلس استشاري للمجلس البلدي مترافقا مع انشاء لجان الاحياء مركزين في عضوية كل منهما على فئة الشباب الواعد في المجتمع شاكرا وزارة الحكم المحلي ومؤسسة شاهد و GIZ على تنفيذ اللقاء المجتمعي الهام لقطاع الشباب.
بدوره م. غنيم شكر الشركاء مع الوزارة مؤكدا على اولوية الاهتمام بالشباب وضرورة مشاركة الشباب ضمن أسس الحكم الديمقراطي مشيرا الى ان هذا المشروع يطبق في اربع بلديات منها قلقيلية والذي يتضمن دراسة الاحتياجات للمساهمة في عملية التخطيط.
اما هانزفرارهوف اكد على ان الشباب هم مصدر القوة والابتكار خاصة في المجتمع الفلسطيني والذي يشكل 30% منه الشباب مؤكدا على ضرورة مشاركة الشباب في العمل المجتمعي وفي عمل الهيئات المحلية قائلا “يجب علينا تشجيع ودعم الشباب في عملية التنمية والمشاركة في التخطيط وتلبية احتياجاتهم فمشاركة الشباب اليوم هو تهيئة لدورهم القيادي شاكرا البلدية على مشاركة الشباب في اعداد الخطة التنموية
اما معاري أكد على أهمية المبادرة في تعزيز مشاركة القطاع الشبابي والتي تنمي خبراتهم وتكسبهم المهارات العالية في التخطيط واتخاذ القرار وتطوير الوعي الشبابي داخل مدنهم داعيا إلى تكاثف الجهود من المؤسسات كافة لدعم الشباب والنهوض بهم لأعلى المستويات
وتم خلال اللقاء التعريف بفكرة مبادر اليات تعزيز الاستجابة لحقوق الشباب في المدينة وعرض فيلم حول تدريب المشاركين وعرض الدراسة الاستكشافية واليات تعزيز استجابة بلدية قلقيلية لاحتياجات الشباب
وفي الختام تم مناقشة عدة توصيات واحتياجات واستفسارات تهم الشباب في مدينة قلقيلية تم الرد عليها من قبل مدير البلدية المهندس عبد المؤمن عفانة.
وشكر الحضور جميع القائمين على اللقاء الذي يهدف الى تنمية قطاع الشباب وتمكينهم ودمجهم في مجالات الحياة كافة بما يحقق التنمية والرقي من خلال برامج تدريبية وتعليمية وحوارية.